14 juillet, 2006

أَلم


تَتأَلَّمين يوماً بعد يومٍ...وأَتأَلم ثانيةً بعد ثانيةٍ...هُوَ قدرُنا نحنُ الإثْنين...أَكرهُ أنْ يكونَ كذلك قَدر شَيْماءِنا الحبيبة...أَتذكر قبل أَربعِ سنوات حين كنّا،أَنا وأنِْت ،نمرُّ بتجربة مريرة كانت نهايتها سعيدة أَثْمرتْ ورْدتنا الوحيدة،شيماء، كان الله سندنا الوحيد...وسيبقى كذلك...

1 Comments:

Blogger NYC TAXI SHOTS said...

.

23 juillet, 2006  

Enregistrer un commentaire

Links to this post:

Créer un lien

<< Home